الضبط المنهجي والتنظيمي للنشر بالمجلة الدولية للبحوث والدراسات (IJS).

 حيث يدرَج الباحث بحثه حسب الخطة التي وضعها ابتداء، ويتفادى الانتقال من فكرة إلى أخرى دون رابط علاقة أو دون وضع فاصل، وفي الأخير أخي الباحث لا تنس الاهتمام بصلتك بالله تعالى في مثل هذه المشاريع الهامة، وممّا يساعد على التنظيم والضبط المنهجي للنشر بالمجلة الدولية للبحوث والدراسات (IJS)، ما يأتي.

على الطالب عند ذكره لمقدمة رسالته أن يبيّن أهمية الموضوع الذي يتناوله بالدراسة ثمّ يطرح الإشكال الرئيس الذي يسعى إلى الإجابة عنه، وكذا التساؤلات الفرعية التي تتبع ذلك الإشكال. ومن الأهمية أن يقدّم خطةً لعناصر بحثه.

العرض (صلب الموضوع): وفيه يدرج الباحث مع عناصر البحث المحدّدة سلفاً في المقدّمة الواحد تلو الآخر، ويستحسن البداية بضبط مفاهيم الموضوع الأساسية لتكون قاعدة ينطلق منها. ويحاول الباحث في هذا أن يركز معلوماته وينظّمها قدر المستطاع؛ حيث يشعر القارئُ أنّه يحصل على كمٍّ معتبرٍ من المعلومات من خلال عبارات قليلة، ويستعين على ذلك بإجمال المعاني في شكل نقاط مختصرة وفقرات مركزة.

العناية بتكثير الأمثلة والشواهد التي تدل على أصل مادة البحث؛ فإن هذا يقرر المادة التي تريد البحث فيها.

إذا كان موضوع رسالته متعلقاً مثلاً بالفقه أو أصوله فعليه العناية بربط أصول الحديث بأصول الفقه لتحقيق الأثر الفقهي للحديث.

الخاتمة: وفيها يكون تلخيص أهمّ النتائج المتوصّل إليها والمقترحات والتوصيات، ويمكن الانتهاء بعرض إشكالاتٍ أخرى يثيرها الباحث تبيّن ما للموضوع من أهميةٍ وحاجةٍ للمزيد من العمل العلمي.

اترك ردًا